نيسان تيدا 2012 الجديده السياره نيسان تيدا الجديده 2012



كشفت شركة نيسان موتورز ، رسميا عن الجيل الجديد من نيسان تيدا 2012 فئة الهاتشباك ، ضمن فعاليات معرض شنجهاي الدولي للسيارات ، بعد أن قامت الشركة منذ فترة بالكشف عن طراز السيدان منها ، والمسمى ” صني ” أو ” فيرسا ” فى معرض الصين الدولي للسيارات أواخر العام الماضي .

جدير بالذكر ان الطراز الحالي من تيدا سبق الكشف عنه فى الصين أيضا عام 2005 ، وتحتل تيدا أعلى المبيعات لفئة الهاتشباك صغيرة الحجم فى الصين ، حيث بيع منها ما يقرب من 85.000 وحدة عام 2010 فقط ، وتباع عالمياً فى أكثر من 165 بلداً ، وتعد تيدا حالياً هى الطراز الأكثر مبيعا ضمن أسطول سيارات نيسان بالكامل.
تيدا الهاتشباك كعادتها موجهة نحو الشباب و الأسر الصغيرة ، وتتميز فى ذلك ببراعة ، بفضل تصميمها الحيوي المرن وقدرتها الميكانيكية العالية نسبياً بين فئتها ، لذلك يتوقع الجميع أن تحتل تيدا الهاتشباك الجديدة نفس مكانتها الرائدة فى فئة الهاتشباك فى العالم أجمع بصفة عامة ، و فى الصين بصفة خاصة ، ولهذا السبب خصيصاً ستصبح نيسان أول صانع سيارات ياباني يقوم بإدخال محركات ذات شحن توربيني فى الأسواق الصينية بالإعلان عن سلسلة تيدا تربو الجديدة .
بمجرد النظر إلى تيدا الجديدة تشعر بالراحة بسبب تصميمها الخارجي الأنيق البسيط المتوازن ، في نفس الوقت الذي يعد مزيجاً بين تيدا الحالية التي نرى ملامحها الواضحة في خلفية السيارة ، كما تم زيادة طول قاعدة العجلات بمقدار 100 مم ، لضمان راحة أكثر للركاب فى الخلف ، بالإضافة للعديد من التعديلات التصميمية ، خصوصاً فيما يتعلق بالمصابيح و المصدات والخطوط الانسيابية الجانبية ، مع مقدمة مدببة أكثر جرأة من الطراز الحالي ، وزيادة طول وعرض النافذة الأمامية ، مع مرايا جانبية سهلة الاستخدام لزيادة مساحة الرؤية للوصول إلى قيادة سهلة مريحة خالية من الإجهاد.
على الجانب الميكانيكي ، تظل تيدا الهاتشباك الجديدة محتفظة بمحرك نيسان الشهير طراز HR16DE – المستخدم فى الجيل الحالي – سعة 1.6 لتر بقوة حصانيه تقدر ب 118 حصان المستخدم حاليا فى عدد من طرازات نيسان الأخرى مثل نيسان جوك ونيسان ميكرا ، هذا بالإضافة لاستخدام تقنية ” القيادة النظيفة ” لخفض معدلات الانبعاثات لأقل درجة ممكنة ، بالاعتماد على  نظام حقن مزدوج ، للتحسين من كفاءة حرق و إستهلاك الوقود بصفة ملحوظة .
هذا ومن المقرر طرحها تجاريا فى الصين بحلول أواخر مايو 2011 ثم طرحها تدريجياً في بقية دول العالم أوائل عام 2014 .

‏ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

المتابعون